`~'*¤!||!¤*'~`أوريفليم فى خدمتك `~'*¤!||!¤*'~`



 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
 


شاطر | 
 

 أدعية شهر رمضان المبارك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سميرو
مشرف عام
مشرف عام


الاعلام :
رسالهsms : يوم تحس بضيق وانك حزين والدمعة تنزل من عيونك اتصل بيا وانا اعطيك مناديل
الجدي عدد المساهمات : 395
تاريخ الميلاد : 11/01/1992
تاريخ التسجيل : 29/07/2009
العمل/الترفيه : طالب
المزاج : رايق

مُساهمةموضوع: أدعية شهر رمضان المبارك   السبت أغسطس 15, 2009 12:30 am


اَللّهُمَّ اجْعَلْ صِيامي في رَمَضَان صِيامَ الصائِمينَ، وَقِيامي فيهِ قِيامَ القائِمينَ، ونَبِّهْني


فيهِ عَنْ نَوْمَةِ الْغافِلينَ، اَللّهُمَّ قَرِّبْني فيهِ إلى مَرْضاتِكَ وَجَنّبْني سَخَطِكَ وَنقِمتِكَ،

وَوَفِّقْني فيهِ لِقِرآءةِ آياتِكَ

اَللّهُمَّ واجْعَل لي نَصيباً مِنْ كُلِّ خَيْرٍ تُنْزِلُ فيهِ، بِجُودكَ يا اَجْوَدَ اْلأَجْوَدينَ وأذِقْني فيهِ حَلاوَةَ ذِكْرِكَ، وأَِدآءِ شُكْرِكَ وَاحْفَظْني فيهِ بِحِفْظِكَ يا أرْحَمَ الرّاحِمينَ

اَللّهُمَّ اجْعَلْني فيهِ مِنَ عبادِكَ الصّالحينَ القانتين المُسْتَغْفِرينَ الْمُقَرَّبينَ

اَللّهُمَّ اجْعَلْني فيهِ مِنَ الْمُتَوَكِّلينَ عَلَيْكَ الفائِزينَ لَدَيْكَ الْمُقَرَّبينَ َإليك
وزَحْزِحْني فيهِ عنْ مُوجِباتِ سَخَطِكَ

اَللّهُمَّ أعِنّي على صِيامِه وقِيامِهِ بِتَوْفيقِكَ يا هادِيَ المُضِلّينَ. وقَرِّبْني إليك برَحْمَةَ الأَيْتامِ ، وإطْعامَ الطَّعامِ ، وَإفْشاءَ السَّلامِ ، وَصُحْبَةَ الْكِرامِ

اَللّهُمَّ حَبِّبْ إلَيَّ الإحْسانَ، وَكَرِّهْ إلَيَّ الْفُسُوَق وَالْعِصْيانَ، وَحَرِّمْ عَلَيَّ سَّخَطَك وَالنّيرانَ بِعَوْنِكَ يا غِياثَ الْمُسْتَغيثينَ.


Click this bar to view the full image.

اَللّهُمَّ طَهِّرْني فيهِ مِنَ الدَّنَسِ وَالأَقْذارِ، وَصبِّرني فيهِ عَلى كائِناتِ الأَقدْارِ، وزَيِنّيّ وَاستُرْني فيهِ بِالسِّتِر وَالعَفافِ، وَاحْمِلْني فيهِ على العدلِ والإنصاف، وآمنّي فيهِ من كلّ ما أخاف، بِعِصْمَتِكَ يا عِصْمَةَ الْخائِفينَ.

اَللّهُمَّ لا تُؤاخِذْني فيهِ بِالعَثَراتِ، وأقِلْني فيهِ مِنَ الْخَطايا وَالْهَفَواتِ، وَلا
تَجْعَلْني فيهِ غَرَضاً لِلْبَلايا والآفاتِ وَاشْرَحْ وًأًمٍن بهِ صَدري بِأمَانِكَ يا أمانَ الْخائِفينَ.

اَللّهُمَّ وَفِّقْني فيهِ لِمُوافَقَةِ الأَبْرارِ، وَجَنِّبْني فيهِ مُرافَقَةَ الأَشْرارِ، وَآوِني فيهِ
بِرَحْمَتِكَ إلى دارِ الْقَرارِ
واِهْدِني فيهِ لِصالِحِ الأَعْمالِ، وَاقْضِ لي الحَوائِجَ والآمالَ


Click this bar to view the full image.


اَللّهُمَّ وَفِّرْ فيهِ حَظّي مِن بَرَكاتِهِ، وَسَهِّل سَبيلي إلى خَيراتِهِ، وَلا تَحْرِمْني قَبُولَ حَسَناتِهِ و افْتَحْ لي فيهِ أبْوابَ جِنانِك ، وَأغْلِقْ عَنّي فيهِ أبْوابَ نّيرانِك ، وَوَفِّقْني
فيهِ لِتِلاوَةِ قُرْآنِك

اَللّهُمَّ اجْعَلْني فيهِ إلى مَرْضاتِكَ دَليلاً، وَلا تَجْعَلْ فيهِ لِلشَّيْطانِ علَيَّ سَبيلاً
وَاجْعَلِ الْجَنَّةَ لي مَنْزِلاً وَمَقيلاً

اَللّهُمَّ افْتَحْ لي فيهِ أبْوابَ فَضْلِكَ، وأنْزِلْ علَيَّ فيهِ بَرَكاتِكَ، وَوَفِّقْني فيهِ
لِمُوجِباتِ مَرْضاتِكَ


Click this bar to view the full image.


اَللّهُمَّ اغْسِلْني فيهِ مِن الذُّنُوبِ، وَطَهِّرْني فيهِ مِنَ الْعُيُوبِ، وَامْتَحِنْ قَلْبي فيهِ
بِتَقْوَى الْقُلُوبِ
أسألُكَ اَللّهُمَّ فيهِ ما يُرْضيكَ، وَأعُوذُ بِكَ مِمّا يُؤْذيكَ، وَاَسألُكَ التَّوْفيقَ فيهِ
لأَِنْ اُطيعَكَ وألا أعصِيكَ اجْعَلْني فيهِ رَبي مُحبّاً لأَوْليائِكَ َمُعادِياً لأَعدْائكَ مُسْتنّاً فيهِ بِسُنَّةِ خاتَمِ أنْبِيائِكَ.

اجْعَلْ اَللّهُمَّ سَعْيي فيهِ مَشْكُوراً، وَذَنْبي فيهِ مَغْفُوراً، وَعَمَلي فيهِ مَقْبُولاً، وَعَيْبي
فيه مَسْتُوراً و ارْزُقني فيهِ فَضْلَ لَيْلَةِ الْقَدْرِ، وَصَيِّرْ فيهِ اُمُوري مِنَ عُسْرِ إلى يُسْرِ،

اَللّهُمَّ غَشِّني فيهِ بِالرَّحْمَةِ، وَارْزُقْني التَّوفيقَ وَالْعِصْمَةَ، وَطَهِّرْ قَلْبي
يا مَنْ لا يَشْغَلُهُ إلْحاحُ الْمُلحِّينَ


[size=21][b]وَصَلِّ اللَّهُمَّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَأَتْبَاعِهِ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ، وَالحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِيِنَ
[/b]
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سميرو
مشرف عام
مشرف عام


الاعلام :
رسالهsms : يوم تحس بضيق وانك حزين والدمعة تنزل من عيونك اتصل بيا وانا اعطيك مناديل
الجدي عدد المساهمات : 395
تاريخ الميلاد : 11/01/1992
تاريخ التسجيل : 29/07/2009
العمل/الترفيه : طالب
المزاج : رايق

مُساهمةموضوع: حكمة صيام شهر رمضان وأثره في حياة المسلم ........   السبت أغسطس 15, 2009 12:33 am

أقوال العلماء في حكمة فرضية الصوم وأثره في حياة



المسلم:

قال ابن كثير رحمه الله: "يقول تعالى مخاطبا للمؤمنين،

من هذه الأمة، وآمرا لهم بالصيام، وهو الإمساك عن

الطعام والشراب والوقاع، بنية خالصة لله عز وجل، لما

فيه من زكاة النفوس وطهارتها وتنقيتها من الأخلاط

الرديئة والأخلاق الرذيلة- إلى أن قال-في قوله تعالى

((لعلكم تتقون)): لأن الصوم فيه تزكية للبدن، وتضييق

لمسالك الشيطان، ولهذا ثبت في الصحيحين: (يا معشر

الشباب من استطاع منكم الباءة، فليتزوج، ومن لم

يستطع فعليه بالصوم، فإنه له وجاء)" [تفسير القرآن

العظيم01/213)]



وقال في تفسير المنار على قوله تعالى: ((لعلكم

تتقون)): "هذا تعليل لكتابة الصيام، ببيان فائدته

الكبرى وحكمته العليا، وهو أنه يعد نفس الصائم

لتقوى الله تعالى، بترك شهواته الطبيعية المباحة

الميسورة، امتثالا لأمره، واحتسابا للأجر عنده، فتتربى

بذلك إرادته على ملكة ترك الشهوات المحرمة والصبر

عنها، فيكون اجتنابها أيسر عليه، وتقوى على النهوض

بالطاعات والمصالح والاصطبار عليها، فيكون الثبات

عليها أهون عليه، ولذلك قال صلى الله عليه وسلم:

(الصيام نصف الصبر) رواه ابن ماجه، وصححه في الجامع

الصغير) [تفسير المنار: (2/145)]



وقال سيد قطب، رحمه الله في قوله تعالى: ((يا أيها

الذين آمنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من

قبلكم لعلكم تتقون)): "وهكذا تبرز الغاية الكبيرة

من الصوم... إنها التقوى، فالتقوى هي التي تستيقظ

في القلوب، وهي تؤدي هذه الفريضة، طاعة لله وإيثارا

لرضاه، والتقوى هي التي تحرس هذه القلوب، من إفساد

الصوم بالمعصية، ولو تلك التي تهجس بالبال،

والمخاطبون بهذا القرآن يعلمون مقام التقوى عند الله

ووزنها في ميزانه، فهي غاية تتطلع إليها أرواحهم،

وهذا الصوم أداة من أداتها وطريق موصل إليها، ومن ثم

يرفعها السياق أمام عيونهم، هدفا وضيئا يتجهون إليه

عن كريق الصيام" [في ظلال القرآن: (2/168)]

وهنا نلفت النظر إلى الارتباط بين قوله تعالى في أول

سورة البقرة: ((هدى للمتقين)) [الآية: 2] وبين قوله

تعالى في أول آيات الصيام: ((لعلكم تتقون)) وقوله

في آخر هذه الآيات: ((ولتكملوا العدة ولتكبروا الله

على ما هداكم ولعلكم تشكرون)) [البقرة: 185]

فقوله تعالى: (( هدى للمتقين)) بين فيها أن هداية

هذا القرآن، لا ينالها حقيقة إلا أهل التقوى.

وقوله: (( لعلكم تتقون)) بين فيها أن الصيام طريق من

الطرق الموصلة إلى التقوى.



وقوله تعالى: ((ولتكبروا الله على ما هداكم...)) بين

فيها أن الهداية قد حصلت للصائمين الذين منحهم الله

بصومهم التقوى، والمتقي المهتدي جدير بأن يشكر الله

على منحه التقوى والهداية: ((ولعلكم تشكرون))

قال ابن كثير رحمه الله في قوله تعالى: ((لعلكم

تشكرون)) : "أي إذا قمتم بما أمركم الله، من طاعته

بأداء فرائضه وترك محارمه، وحفظ حدوده، فلعلكم أن

تكونوا من الشاكرين بذلك" [تفسير القرآن العظيم: (1/

218)]



وقال سيد قطب رحمه الله في ظلال هذه الآية ((ولتكبروا الله

على ما هداكم ولعلكم تشكرون)): "فهذه غاية من غايات

الفريضة، أن يشعر الذين آمنوا بقيمة الهدى الذي يسره

الله لهم، وهم يجدون هذا في أنفسهم في فترة الصيام،

أكثر من كل فترة، وهم مكفوفو القلوب عن التفكير في

المعصية، ومكفوفو الجوارح عن إتيانها.



وهم شاعرون بالهدى ملموسا محسوسا، ليكبروا الله على

هذه الهداية، وليشكروه على هذه النعمة، ولتفيء

قلوبه إليه بهذه الطاعة، كما قال لهم في مطلع

الحديث: ((لعلكم تتقون))



وهكذا تبدو منة الله في هذا التكليف الذي يبدو شاقا

على الأبدان والنفوس، وتتجلى الغاية التربوية منه،

والإعداد من ورائه للدور العظيم الذي أخرجت هذه الأمة

لتؤديه، أداء تحرسه التقوى ورقابة الله وحساسية

الضمير" [في ظلال القرآن: (2/172)]



ولما كانت النفس البشرية تتوق إلى تناول ما تشتهيه،

وتنفر عن ترك ذلك، فإن من أعظم ما يزكيها ويطوعها

لطاعة ربه، أن تُدَرَّب على الصبر عن تناول الطيبات

التي أباحها الله تعالى لها، إذا أمرها بتركها.



ومن أعظم شهوات النفس الطعام والشراب والجماع، وقد

حرم الله على المؤمن هذه الأمور التي لا يستغني عنها في

حياته كلها، في نهار شهر رمضان بأكمله، فإذا تركها

مخلصا لله في تلك المدة من الزمن، فإنه بذلك يكون

جديرا بأن يكون من المجاهدين لأعدائه الملازمين، وهم

نفسه الأمارة بالسوء، والهوى المردي، والشيطان

الرجيم.



والذي ينجح في هذا الجهاد، يسهل عليه الجهاد الخاص،

وهو قتال عدوه الخارجي من اليهود والنصارى

والوثنيين، ومن لم ينجح في جهاد عدوه الملازم، يصعب

عليه جهاد عدوه الطارئ، لأن الذي لم يروض نفسه على

طاعة الله بامتثال أمره واجتناب نهيه، فيما هو أخف

عليه، كالصيام مثلا، فمن الصعب عليه أن يقف في الصف

لمقارعة الأعداء يستقبل بصدره ونحره قذائف المدافع

ورصاص البنادق، وأطراف الرماح وحد السيف.



وتأمل الأسلوب الذي فرض الله به القتال على المسلمين،

تجده نفس الأسلوب الذي فرض الله به الصيام، إلا أنه بين

في الصيام أنه أداة لتقواه، وبين في فريضة القتال،

انه فرضه عليهم وهو كره لهم، ومعلوم أن التقوى هي

التي تعين المسلم على الصبر على ما تكرهه نفسه، وهو

الجهاد في سبل الله، قال تعالى: ((كتب عليكم القتال

وهو كره لكم، وعسى أن تكرهوا شبئا وهو خير لكم،

وعسى أن تحبوا شيئا وهو شر لكم، والله يعلم وأنتم لا تعلمون)) [البقرة: 216]
وقال في الصوم: (( كتب عليكم الصيام كما كتب على

الذين من قبلكم))

م
.
ن
.
ق
.
و
.
ل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mohamed oriflame
Admin
Admin
avatar

الاعلام :
رسالهsms : اوريفليم حاجه وله فى الخيال
الجوزاء عدد المساهمات : 1542
تاريخ الميلاد : 27/05/1992
تاريخ التسجيل : 03/04/2009
الموقع : اوريفليم فى خدمتك
العمل/الترفيه : طالب
المزاج : رومانسى جدا

مُساهمةموضوع: رد: أدعية شهر رمضان المبارك   الأحد أغسطس 16, 2009 6:02 pm

بارك الله فيك وربنا يجعلو فى ميزان حسناتك ان شاء الله

_________
اللي عايز يعمل عضوية تبع المجموعة الخاصة بيه واكون انا العضو الراعي بتاعه يسجل تحت الكود 280324
وانا مسؤول مسؤوليه كاملة امام الله وامام الجميع عن مراعاة أي عضو في مجموعتي الشخصية بحل مشاكله وتقديم المساعدة له في أي مجال يحتاجه وإن شاء الله أكون عون له في زيادة دخله وان يحصل على ألقاب الشركة المميزة

للاستفسار اتصل على 0123549906

اشتركو فى جروب المنتدى
من هنا
http://www.facebook.com/group.php?gid=154353737920481&v=wall

مع تحياتى
محمد ممدوح
كود280324
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناريمان22
مشرفه
مشرفه
avatar

الاعلام :
رسالهsms : سلام عليكم
الاسد عدد المساهمات : 288
تاريخ الميلاد : 09/08/1987
تاريخ التسجيل : 20/06/2009
العمل/الترفيه : طالبة
المزاج : رايقه

مُساهمةموضوع: رد: أدعية شهر رمضان المبارك   الأربعاء سبتمبر 02, 2009 1:50 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سميرو
مشرف عام
مشرف عام


الاعلام :
رسالهsms : يوم تحس بضيق وانك حزين والدمعة تنزل من عيونك اتصل بيا وانا اعطيك مناديل
الجدي عدد المساهمات : 395
تاريخ الميلاد : 11/01/1992
تاريخ التسجيل : 29/07/2009
العمل/الترفيه : طالب
المزاج : رايق

مُساهمةموضوع: رد: أدعية شهر رمضان المبارك   الأربعاء سبتمبر 02, 2009 2:03 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أدعية شهر رمضان المبارك
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
`~'*¤!||!¤*'~`أوريفليم فى خدمتك `~'*¤!||!¤*'~` :: O?°'¨ المنتديات الاسلامية¨'°?O :: الخيمه الرمضانيه-
انتقل الى: